الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الحلقه الثانيه بعنوان (رحلة مع النفس )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
virobacter
مشرف ركن الصوتيات
مشرف ركن الصوتيات
avatar

عدد الرسائل : 88
تاريخ التسجيل : 08/05/2007

مُساهمةموضوع: الحلقه الثانيه بعنوان (رحلة مع النفس )   2007-06-16, 6:20 pm

[

...............رفعت رأسها نحوى ببطئ شديد , مما أتاح ثوان أتأمل فيها بعض من تلك الشعرات البيضاء
الذهبيه التى تتدلى ظاهرة تحت خمارها الاسمرالفضفاض والتى تتداخل مع بعضها ومع باقى خصلات شعرها الاسود فى تناغم عجيب خلاب , وكأنها روايه موسيقيه غير مسموعه .
وما هى الا بعض لحظات حتى وقعت عينها على عينى ولأول مره فى لحظة تعطلت فيها الانفاس و لم يعد فيها للزمان معايير .

أحسست بدقات قلبى تعلو المكان , تكاد تفضح خوفى وقلقى , الا أنه ومع ضعف نظراتها نحوى أنشغلت بها عما سواها .لاأذكر تماما كم مضى على من لحظات وكل منا ينظر الى الآخر بدون أن ينطق احدنا بحرف واحد, وكأن كل منا يتعرف على الأخر ويراه لأول مره !! الا اننى مازلت اذكر تماما خلو نظرتها من شئ ما . ربما كان بريق الاحياء .!!

وقبل أن أنطق بكلمه واحده , وجدتها تمد يدها نحوى طالبة منى مساعدتها على النهوض
لم أشعر بنفسى الا ويدى تلامس كفيها فى هدؤء شديد . بدأت أستشعر خشونة الملمس وكأنها كانت تعمل طوال حياتها فى وظيفة شاقة .

حاولت مره أخرى ان أسألها من أين جاءت؟ ولكنها فاجأتنى بضغطة خفيفة من يديها على كفى فى محاولة جاده للوقوف على قدميها . أخذت تتحرك يمينا ويسارا مطلقة تمتمات مكتومه لم أستطع تمييزها الا أنها وفى النهاية نجحت فى الوقوف. بدأنا بالسير خارج المنزل وقفت الى جانبها وبدأت أتأمل حجمها وكانت فى نفس طولى تقريبا .
قررت مرة أخرى أن أكسر هذا الصمت بالحديث معها الا انه ومع بداية محاولاتى لنطق الحرف الاول من الكلمة الاولى وجدتها تلتفت الى مسرعه متجهمة الوجه ترفع أحد أصابعها فى وجهى مشيرة لى بالتزام الصمت . و للمرة الثانية فشلت فى النطق بكلمة !!
وجدتها تتكئ على يدى ساحبة اياها ببطئ نحو خارج الدار. لم أستطع أن أحدد عمرها , لكنها كانت كبيره بما يكفى لتكون نفسى الضائعة طوال تلك السنوات !!
عندما نظرت اليها من الخلف وبالرغم من ظلمة المكان الا اننى لاحظت انها حافية القدمين وتظهر شقوق كعبيها واضحه وكأنها جاءت من سفر طويل شاق.

صدقونى لو قلت لكم أننى وخلال تلك اللحظات القليله الماضيه التى لم ينطق فيها أحدنا بكلمه واحده بدأت أعشق ملمس كفيها وتبدل قلقى وخوفى الى طمئنينه وسعاده غريبه!!!

بدأنا نسير تجاه تلك الارض الصفراء البعيدة ذات الرمال الناعمه وتناسيت تماما ظمئى وعطشى فى ظل تلك السعاده التى أحظى بها الان وقد وجدت من يؤنس وحدتى فى هذا الطريق .
بدأنا نمشى ونمشى وكلما تقدمنا أكثر وسط الصحراء , كلما زاد اختفاء تلك الاقدام بين حبات الرمال.

بدأت أشعر بحرارة الرمال وتوغلها بين أصابعى وكأنها اشواك أعشاب جافه. اختلست نظره اليها لأرى ان كانت تتألم أو تشتكى ...........لكنها كانت على العكس تماما تمشى بخطوات واسعه مرفوعه الرأس لا تطرف عينا ولا تبطئ سيرا.
.بدأت أشواك الصبار الصغيرة فى التسلل الى قدمى هى الاخرى وكلما حاولت التقهقر لحظة اذا بها تأخذ بيدى وتضغط عليها بحنان .
لا أدرى كم مضى علينا ونحن نسير فى هذا الطريق الا أننى أعلم أن الشمس بدأت فى المغيبوكنت على يقين تام أننى أوشكت على الانهيار من كثرة الالم والجراح .تحاملت على نفسى كثيرا وسط هذا الألم القاتل والارهاق المميت محاولا عدم اظهار ضعف قوتى مقارنة بتلك العجوز التى تمشى بجانبى وكأنها فارس مغوار .

بدأت أحس بثقل أطرافى , وبدا لى الأن أننى أسحب جسما آخر وأن سيرى ربما تحول من سير الى زحف . الا أنه وأثناء سيرى معها تعرقلت فى صخره صغيرة لا تكاد تظهر من الارض الا بضع السنتيمترات لكنها كانت كفيلة ومع ارهاقى المضنى بارغامى على ان أجثو على ركبتى على تلك الرمال الحارقه .

لم أكد أتأوه حتى بادرتنى بابتسامة عذبه لم أرى مثلها من قبل جعلتنى أنسى كل همومى وجراحى . حاولت النهوض ثانية لكنه كان من الواضح أن قواى قد خارت الان , فقررت ان أرتمى الى أحضان تلك الرمال محاولا التقاط أنفاسى ولعل بعضا من حرارة تلك الرمال تنقل الى طاقة ما . الا انها ومع لحظاتى الاولى بادرتنى بنظرة قاسيه قائلة لى بصوت جهور : اصبر.............
يا الله : انها أول كلمه أسمعها منها منذ بدئ الرحله !! ما أجمل صوت تلك العجوز !!
أخذت نفسا عميقا محملا بغبار بارد عديم الرائحه وتعمدت الوقوف فى حركه رشيقه وكأننى تعافيت من كل ألم وأمسكت بيدها ثانية وأكملنا المسير .

وللحديث بقيه ........

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
the_way
عضو
عضو


عدد الرسائل : 19
تاريخ التسجيل : 15/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: الحلقه الثانيه بعنوان (رحلة مع النفس )   2007-06-26, 8:06 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كلمات رائعه واحساس عالي ماشاء الله عليك
بس برضو مش حابطل اسئلك برضو عجوز؟؟؟؟؟؟؟ ليه اييييييييييه الحكايه يا هشام مش عارف ليه بتجبهم كلهم عواجيز اكيد في سر طب خليها مرة ومره اه وحاجه تانيه يايت يا هشام تختار الصور يعني مافيش صور تعبر عن الصورة اللي اول ماشفتها حسيت اني في صحرا وحرا بقي ومش لاقي ميه هههههههههههههه وعذاب وكمان معانا وحده ست عجوزه ماتتحملش الكلام ده هههههههههههههه
في انتظار مزيد من الابداع وحاستني كتباتك الجاييييييييييييييييييه بفارغ الصبر يا مساء ال من قرع والسبع تلاف سنه farao
" border="0" alt="" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
virobacter
مشرف ركن الصوتيات
مشرف ركن الصوتيات
avatar

عدد الرسائل : 88
تاريخ التسجيل : 08/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: الحلقه الثانيه بعنوان (رحلة مع النفس )   2007-06-27, 1:31 am

يا سلام على الردود
هو ده اللى بقول عليه . ما يجيبها الا رجالها !!!!!
جزاكم الله خير اعلى الاطراء ده وان شاء الله ربنا يوفقنى ونضيف الجزء الثالث قريبا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ashraqalaslam
عضو فضى
عضو فضى
avatar

عدد الرسائل : 627
تاريخ التسجيل : 15/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: الحلقه الثانيه بعنوان (رحلة مع النفس )   2007-12-13, 3:14 pm

مايعجبنى هشام فى كل ماتكتب هو استخدامك للتشبيهات والاستعارات ومحاوله شحذ الفكر كى يرحل معك بعيدا عن أى مواقف شخصيه للفرد وتجسيدك لهذا الموقف فيك وبمجرد انتهاء الفرد من القراءة يجد انه لم يقرا الا موضوعا يمسه أو هو طرفا فيه اسلوب أسترجاع رائع وتجول بتلابيب الحوار الذى لم ينفك ينفرط من بين يديك حتى تنهى القصة بارك الله فيك وأنتظر بشوق باقى مشاركاتك أخى الفاضل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحلقه الثانيه بعنوان (رحلة مع النفس )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ركن الشيخ عرب :: فضفضة-
انتقل الى: