الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 بولس وفكرة الخطيئة الأصلية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Soldier_of_Islam
مشرف القسم العام والكتاب والرد على الشبهات
مشرف القسم العام والكتاب والرد على الشبهات
avatar

عدد الرسائل : 184
تاريخ التسجيل : 08/05/2007

مُساهمةموضوع: بولس وفكرة الخطيئة الأصلية   2008-11-09, 4:41 pm

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
ثم أما بعد ،،،
نتحدث بإذن الله تعالى عن الخطيئة الأصلية وهل لها أساس ونوضح بإذن الله تعالى أن الله قد حارب هذه الفكرة منذ قديم الأزل ، إلا أن " بولس " أخذ هذه الفكرة وبنى عليها دينه كله ليخرج النصارى من عبادة الله إلى عبادة الشيطان ويحول دينهم من عقيدة سماوية إلى عقيدة بولسية من اختراعه أو قل من اقتباسه من الأديان الوثنية الأخرى مثل ديانة بوذا وميترا.
ونستعين بالله وحده ونقول وفيما يلى الشواهد التى تدل على أن كتاب النصارى نفسه ينكر هذه الفكرة التى لا أساس لها فى شريعة الله سبحانه1- التثنية 24 : 16 " لا يقتل الآباء عن الاولاد ولا يقتل الاولاد عن الآباء.كل انسان بخطيته يقتل " قانون واضح وصريح ، لا تزر وازرة وزر أخرى.
2- قال موسى وهارون لله : العدد 16 : 22 " فخرّا على وجهيهما وقالا اللهمّ اله ارواح جميع البشر هل يخطئ رجل واحد فتسخط على كل الجماعة.
فهل نفهم من ذلك أن موسى وهارون أبر وأرحم من الرب ؟ سبحان الله عما تقولون علواً كبيراً.
3- أخبار الأيام الثانى 7 : 14 " فاذا تواضع شعبي الذين دعي اسمي عليهم وصلّوا وطلبوا وجهي ورجعوا عن طرقهم الردية فانني اسمع من السماء واغفر خطيتهم وابرئ ارضهم".
إذن فقد كان هناك غفران ، فلماذا الخطيئة الأصلية ؟!!!
4- إشعياء 55 : 7 " ليترك الشرير طريقه ورجل الاثم افكاره وليتب الى الرب فيرحمه والى الهنا لانه يكثر الغفران ". إذن كان هناك توبة وغفران.
5- إشعياء 50 : " 2 لماذا جئت وليس انسان.ناديت وليس مجيب.هل قصرت يدي عن الفداء وهل ليس فيّ قدرة للانقاذ.هوذا بزجرتي انشف البحر.اجعل الانهار قفرا.ينتن سمكها من عدم الماء ويموت بالعطش. 3 ألبس السموات ظلاما واجعل المسح غطاءها "
وهذا عتاب من الله لمن يقول إنه لم يغفر لآدم وحواء ذنبيهما ، عتاب يملأه الزجر ويبين فيه قوته ورحمته وفضله على البشر ، الذى يدعون أنه لم يغفر لهم ، ألم يكن فى مقدوره أن يجفف البحار وينتن أسماكها ويعيشهم فى ضنك وظلام ؟ ولكنه من عليهما وسخر لهما الأرض ليعيشا فيها وقد غفر لآدم وحواء ، فتعالى الله عما يقولون علواً كبيرا.
6- إرمياء 31 : 29 في تلك الايام لا يقولون بعد الآباء اكلوا حصرما واسنان الابناء ضرست. 30 بل كل واحد يموت بذنبه كل انسان ياكل الحصرم تضرس اسنانه.
7- حزقيال : 18 : 19 وانتم تقولون لماذا لا يحمل الابن من اثم الاب.اما الابن فقد فعل حقا وعدلا حفظ جميع فرائضي وعمل بها فحياة يحيا.
20 النفس التي تخطئ هي تموت.الابن لا يحمل من اثم الاب والاب لا يحمل من اثم الابن.بر البار عليه يكون وشر الشرير عليه يكون.
21 فاذا رجع الشرير عن جميع خطاياه التي فعلها وحفظ كل فرائضي وفعل حقا وعدلا فحياة يحيا.لا يموت.
22 كل معاصيه التي فعلها لا تذكر عليه.في بره الذي عمل يحيا.
23 هل مسرة أسر بموت الشرير يقول السيد الرب.ألا برجوعه عن طرقه فيحيا.
24 واذا رجع البار عن بره وعمل اثما وفعل مثل كل الرجاسات التي يفعلها الشرير أفيحيا.كل بره الذي عمله لا يذكر.في خيانته التي خانها وفي خطيته التي اخطأ بها يموت
8- حزقيال 33 : 11 قل لهم.حيّ انا يقول السيد الرب اني لا اسر بموت الشرير بل بان يرجع الشرير عن طريقه ويحيا.ارجعوا ارجعوا عن طرقكم الرديئة.فلماذا تموتون يا بيت اسرائيل.
12 وانت يا ابن آدم فقل لبني شعبك.ان بر البار لا ينجيه في يوم معصيته والشرير لا يعثر بشره في يوم رجوعه عن شره ولا يستطيع البار ان يحيا ببره في يوم خطيئته.
13 اذا قلت للبار حياة تحيا.فاتكل هو على بره وأثم فبره كله لا يذكر بل باثمه الذي فعله يموت.
14 واذا قلت للشرير موتا تموت.فان رجع عن خطيته وعمل بالعدل والحق
15 ان رد الشرير الرهن وعوّض عن المغتصب وسلك في فرائض الحياة بلا عمل اثم فانه حياة يحيا.لا يموت.
16 كل خطيته التي اخطأ بها لا تذكر عليه.عمل بالعدل والحق فيحيا حياة.
فالله يطلب منهم إذا التوبة من ذنوبهم ، لكى يدخلهم جنات الخلد ، فالطريق إلى البر والخلود فى جنات النعيم هو إذاً الاستقامة وليست الإيمان بالمصلوب من أجل ذنب آدم وحواء.
9- لاويين 22 : 9 فيحفظون شعائري لكي لا يحملوا لاجلها خطية يموتون بها لانهم يدنسونها.انا الرب مقدسهم.
فالإنسان إذاً بالإيمان بالله وطاعته يموت نظيفاً بدون الخطيئة المتوارثة.
10- يوحنا 5 : 24 الحق الحق اقول لكم ان من يسمع كلامي ويؤمن بالذي ارسلني فله حياة ابدية ولا يأتي الى دينونة بل قد انتقل من الموت الى الحياة.
11- وقال عيسى عليه السلام فى إنجيل متى 5 : 9 طوبى لصانعي السلام.لانهم ابناء الله يدعون.
فلماذا أمر بصنع السلام إذا كان طريق الخلاص هو الصلب والفداء ؟!!
12- متى 3 : 8 فاصنعوا اثمارا تليق بالتوبة.
9 ولا تفتكروا ان تقولوا في انفسكم لنا ابراهيم ابا.لاني اقول لكم ان الله قادر ان يقيم من هذه الحجارة اولادا لابراهيم.
10 والآن قد وضعت الفاس على اصل الشجر.فكل شجرة لا تصنع ثمرا جيدا تقطع وتلقى في النار.
13- متى 5 : 13 انتم ملح الارض. ولكن ان فسد الملح فبماذا يملح.لا يصلح بعد لشيء الا لان يطرح خارجا ويداس من الناس.
14 انتم نور العالم.لا يمكن ان تخفى مدينة موضوعة على جبل.
15 ولا يوقدون سراجا ويضعونه تحت المكيال بل على المنارة فيضيء لجميع الذين في البيت.
16 فليضئ نوركم هكذا قدام الناس لكي يروا اعمالكم الحسنة ويمجدوا اباكم الذي في السموات
فكيف حكم عليهم بالبر والتقوى والصلاح قبل أن يصلب ؟ ولماذا لم يُعلِّق صلاحهم وبرهم على موته وقيامته ؟ وكيف كانوا نور العالم وهو لم يكن قد صُلب بعد ؟
14- أعمال الرسل 10 : 34 ففتح بطرس فاه وقال.بالحق انا اجد ان الله لا يقبل الوجوه.
35 بل في كل امة الذي يتقيه ويصنع البر مقبول عنده
فلم يتقيد قبولكم عند الله بالصلب والفداء ، بل بالإيمان بالله وتقواه. بالإيمان بالله وحده والعمل الصالح.
15- كما حكم على الأطفال بالبراءة وأكد خلوهم من فرية الخطيئة الأزلية :
مرقس 10 : 13 وقدموا اليه اولادا لكي يلمسهم.واما التلاميذ فانتهروا الذين قدموهم.
14 فلما رأى يسوع ذلك اغتاظ وقال لهم دعوا الاولاد يأتون اليّ ولا تمنعوهم لان لمثل هؤلاء ملكوت الله.
15 الحق اقول لكم من لا يقبل ملكوت الله مثل ولد فلن يدخله.
16 فاحتضنهم ووضع يديه عليهم وباركهم.
16- ويقول أيضاً فى متى 6 : 14 فانه ان غفرتم للناس زلاتهم يغفر لكم ايضا ابوكم السماوي.

وللموضوع بقية إن شاء الله تعالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بولس وفكرة الخطيئة الأصلية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ركن النصرانيات :: الالوهية-
انتقل الى: